المنشاوية


 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجيش الامريكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
salem_alomda
عقيد منشاوى
عقيد منشاوى
avatar

عدد الرسائل : 203
تاريخ التسجيل : 27/06/2008

مُساهمةموضوع: الجيش الامريكي   الأربعاء يوليو 02, 2008 10:03 pm

قال رئيس هيئة اركان الجيوش الامريكية الادميرال مايكل مولن ان فتح "جبهة ثالثة" في ايران سيضع "ضغوطا شديدة للغاية" على الجيش الامريكي الموجود حاليا في أفغانستان والعراق.

وقال الادميرال مولن إنه "من منظور الجيش الامريكي فإن فتح جبهة ثالثة الان سيشكل ضغوطا هائلة علينا".

واضاف في مؤتمر صحافي أن "هذا لا يعني اننا لا نملك القدرات. لكن الامر سيكون شاقا بالفعل ومن الصعب احيانا توقع عواقب ذلك".

ورفض الادميرال مولن الذي زار اسرائيل مؤخرا التعليق على نوايا تل ابيب تجاه توجيه ضربة لمنشآت إيران النووية، لكنه أكد أن محادثاته مع القادة العسكريين الإسرائيليين تناولت "إيران وعن الطريقة التي يرى فيها العسكريون الاسرائيليون النظام الايراني كتهديد لامنهم وامن الشرق الاوسط".

"تضارب"
ويقول مراسل بي بي سي في واشنطن إن تصريحات الأدميرال مولن تشير الى أنه يحاول باستماتة وراء الكواليس إقناع الادارة الامريكية والحكومة الاسرائيلية بالتفكير مليا في عواقب توجيه ضربة عسكرية لإيران.

ويرفض المسؤولون الامريكيون استبعاد استخدام القوة ضد ايران وسط مخاوف بشأن برنامجها النووي الا ان الجيش الامريكي يعاني من ضغوط بسبب مشاركة الاف من جنوده في الحرب في افغانستان والعراق.

لكن اسرائيل قالت انها ستمنع ايران من تطوير قنبلة نووية مهما كان الثمن وسط تكهنات بأنها تسعى الى موافقة واشنطن الضمنية لشن هجوم على منشآت ايران النووية.

وتهدد إيران برد عسكري عنيف على أي ضربة توجه لها وبإغلاق مضيق هرمز وبالتالي منع الملاحة البحرية من الدخول أو الخروج من الخليج والإضرار بإمدادات النفط العالمية.

وفي أحدث رد على هذا التهديد، قال الأدميرال المساعد كيفن كوسكريف قائد الأسطول الأمريكي الخامس، إن الولايات المتحدة لن تسمح لإيران بإغلاق المضيق.

وقال المسؤول العسكري في مؤتمر صحافي بأبو ظبي، إن ذلك سيعني احتجاز 40 في المائة من إمدادات النفط العالمية رهينة.

تشكك
تهدد إيران برد عسكري عنيف على أي ضربة توجه لها
وفي هذا الخضم قال البيت الأبيض إنه متشكك من تصريحات أدلى بها على أكبر ولايتي أحد أهم مستشاري مرشد الجمهورية الإسلامية علي خامنئي دعا فيها السلطات الإيرانية إلى القبول بمحفزات الغرب لإنهاء الأزمة الناجمة عن تخصيب اليورانيوم.

وقال ولايتي إن قرارا بهذا الشأن سيدفع بإيران إلى تعليق برنامجها النووي، مقابل فوائد دبلوماسية واقتصادية.

وقال أيضا إن في إمكان إيران إجراء اتصالات مع الأوروبيين لأنهم يريدون التفاوض.

ويقول مراسل بي بي سي في طهران إذا ما قبل الإيرانيون بالمقترح الأوروبي فسيكون تغيرا خطيرا في الموقف الإيراني

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجيش الامريكي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الاخبار :: اخبار عامة-
انتقل الى: